قضت استئنافية الدار البيضاء بتأييد الحكم الابتدائي في حق الصحافي حميد المهداوي ومنح له أجل عشرة أيم من أجل النقض.

وكانت غرفة الجنايات الابتدائية بالبيضاء قد أدانت المهداوي بثلاث سنوات سجنا
واوضح الصحافي حميد المهداوي بعد ان وجد نفسه في حيرة من امره امام قاضي الاستئناف في هذه المتابعة الغريبة والله اسيدي القاضي اذا خرجت من الحبس لاباقي هضرت نافيا علاقته من قضية حراك الريف .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here