انتقل الى جوار ربه يوم الجمعة 25 رمضان المبارك الفاضل الشيخ محمد أحمد العشماوي، الثري السعودي الذي عرف بعشقه لمدينتي طنجةوماربيا، والذي شيد بهما إحدى أفخم قصوره.
وعانى رحمة الله عليه العشماوي الحياة بعد صراع مع المرض جراء تقدمه في السن، حيث اختار في السنوات الأخيرة الابتعاد عن الإعلام بالرغم من كونه كان يملك قنوات تلفزية ناطقة بالعربية والإسبانية.
والشيخ العشماوي، الذي كان متزوجا بسيدة مغربية توفيت في 2006، هو صاحب القصر الفخم بمنطقة الرميلات، كما أنه بنى المسجد الشهير بالمنطقة نفسها، ويعد أجمل مساجد مدينة طنجة.
ويعد الشيخ العشماوي أحد مؤسسي الحركة التجارية بالسعودية، انطلاقا من مسقط رأسه بمدينة جدة التي أسس بها أولى شركاته، واشتهر باستيراد السيارات والاستثمارات الكبيرة والواسعة في البيع والشراء كان رحمة الله عليه رجلا فاضلا يحب الخير الكثير للمواطنين سواء في المغرب او في الدول المجاورة وعشفه لطنجة واقترن بامراة طنجاوية تنتمي لاسرة فاضلة كريمة .
ب / نيو

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here