أعلن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة يوم الجمعة أن 13 شاحنة إنسانية عبرت إلى غزة في أعقاب وقف إطلاق النار الذي وافقت عليه إسرائيل والتنظيمات الفلسطينية.

وقال ستيفان دوجاريك متحدثا من مقر الأمم المتحدة في مدينة نيويورك: « اليوم، عبرت 13 شاحنة إنسانية محملة بالأغذية ولقاحات كوفيد- 19 والمواد الطبية والأدوية، بما في ذلك أدوية الطوارئ ومجموعات الإسعافات الأولية، للعديد من وكالات الأمم المتحدة والشركاء من المنظمات غير الحكومية، إلى غزة، بعد إعادة الفتح الجزئي لمعبر كرم أبو سالم ».

وأضاف المتحدث أن وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ، مارك لوكوك، خصّص يوم الجمعة 4.5 مليون دولار (3.7 مليون يورو) « لتلبية الاحتياجات الإنسانية المتزايدة في غزة ».

وقال دوجاريك: « عد إعلان وقف إطلاق النار، انخفض الآن عدد الأشخاص الذين يلتمسون الحماية في مدارس الأونروا إلى أقل من 1000. وبلغت الذروة حوالي 66 ألف شخص ».

وتوصلت إسرائيل والتنظيمات الفلسطينية إلى هدنة بعد 11 يوما من القتال.

وتصاعدت التوترات بسبب خطط السلطات الإسرائيلية لإجلاء عائلات فلسطينية من حي الشيخ جراح، ما أدى إلى سلسلة من الاحتجاجات والاشتباكات.

ومنذ بدء الأعمال الهجومية، قتلت الغارات الجوية الإسرائيلية 240 فلسطينيا على الأقل، بينهم 65 طفلا، بحسب وزارة الصحة في غزة، فيما قُتل 12 إسرائيليا، بينهم طفلان، في إطلاق الصواريخ من غزة بحسب تقارير حكومية.

ودخل وقف إطلاق النار بين التنظيمات الفلسطينية وإسرائيل حيز التنفيذ يوم الجمعة (23:00 بتوقيت غرينتش، الخميس).

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here