انفرد فريق حسنية أكادير بصدارة الدوري المغربي، وفض الشراكة مع الوداد، بعد تحقيقه لانتصار مهم أمام مولودية وجدة، بنتيجة 1-0، في الجولة 12 من المسابقة.

جاء هدف اللقاء الوحيد، بواسطة عبدالله خفيفي، لاعب وجدة، مسجلا في مرماه بالخطأ، في الدقيقة 82.

وكان أكادير، قد أهدر ضربة جزاء، عن طريق محترفه الفلسطيني أحمد ماهر، بعدما تصدى لها حارس مولودية وجدة، دون أن يكون لهذا تأثير على سيطرة المضيف على شوطي المباراة التي أنهاها لمصلحته.

وانفرد أكادير بصدارة ترتيب الدوري المغربي، بعد هذا الانتصار، ليرفع رصيده للنقطة 20، في حين ظل وجدة في المركز 12 برصيد 13 نقطة.
عن / كوور

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here