افتتح اليوم الاثنين 04 فبراير 2019 بمقر محكمة الاستئناف لطنجة.السنة القضائية الجديدة
وتم بهذه المناسبة عقد الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية 2019 تحت شعار “القضاء ضمانة للحقوق والحريات”، بحضور عضوي المجلس الأعلى للسلطة القضائية أحمد الغزلي ومحمد جلال الموسوي، وعدد المسؤولين القضائيين على مختلف مستوياتهم والسلطات المدنية والعسكرية .

واستعرض الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بطنجة، بوشعيب محب، حصيلة عمل محكمة الاستئناف ومختلف المحاكم الابتدائية التابعة للدائرة القضائية بطنجة، معتبرا أن افتتاح السنة القضائية يعتبر “محطة متميزة في ظل الانجازات المحققة خاصة بعدما أصبح مرفق القضاء سلطة مستقلة بذاتها”.

في هذا السياق، أكد على أن محكمة الاستئناف والمحاكم الابتدائية التابعة لها عازمة على “الانخراط الفعلي في الإصلاح الشامل والعميق لمنظومة القضاء، وملتزمة بحزم على جعل القضاء في خدمة المواطن”.

وقدم حصيلة السنة القضائية المنصرمة بمحكمة الاستئناف لطنجة والتي تميزت بارتفاع نسبة الحكم في القضايا الرائجة (84 في المائة) وانخفاض عدد الملفات المخلفة (أزيد من سنة) والمزمنة (أزيد من سنتين) وخفض نسبة الاعتقال الاحتياطي، وارتفاع وتيرة التنفيذ المدني والزجري، موضحا أن هذه النتائج “ساهمت في ترسيخ الثقة في الأحكام القضائية”.

من جانبه، سجل الوكيل العالم للملك بمحكمة الاستئناف بطنجة، حسن القيسوني بنشيخ، أن افتتاح السنة القضائية مناسبة ل “الرقي بعمل النيابة العامة لمراتب أفضل لترسيخ الثقة والاطمئنان لدى المتقاضين”، موضحا أن الأمر يتعلق أيضا بعرض حصيلة مختلف مصالح النيابة العامة بمحكمة الاستئناف والمحاكم الابتدائية التابعة لها.وتنفيذ السياسة الجنائية ومحاربة الجريمة والدفاع عن مصالح المجتمع واستقراره وضمان سيادة القانون وحقوق الانسان وسلامة الاشخاص والممتلكات والسهر على حسن نظام العدالة ببلادنا وعلى جميع المستويات .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here