قصة الباكستاني محمد أربار لي هو أغلض طفل في العالم مازال في كل مرة كيبان فيها الجديد.

الطفل، واخا نقص من وزنو مازال المعاناة ديالو مستمرة وهادشي لي خلا أشهر طبيب في باكستان يتدخل.

الطبيب تعهد من اجل ارجاع وزن الطفل إلى الحد الطبيعي.

ويزن محمد أربار اليوم، 196 كيلو في عمرو 10 سنين فقط. بعد تدخل طبيب من المقرر أن يخضع لعملية جراحية.

كما ذكرت مصادر محلية أن أربار لم يرتد المدرسة في حياته، لايستطيع اتمام الخطوات من اجل الذهاب الى المدرسة .
وكالات / وكو

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here