طالبت عائلة المنعش العقاري والمقاول المسمى قيد حياته “محمد الزكاف القهيوي”، ضحية جريمة القتل البشعة شهر مارس الماضي، بنقل ملف القضية من المركز القضائي للدرك الملكي بطنجة، إلى الفرقة الوطنية للدرك الملكي بالدار البيضاء، لاستكمال البحث في القضية لعدم تسجيل محققي المركز القضائي المذكور، لأي تطور أو تقدم ملموس يمكنه أن يساهم في فك لغز الجريمة، بعدما عجزوا عن الكشف عن الجناة الحقيقيين المتورطين بشكل مباشر في الجناية.
وكانت زوجة الضحية قد تقدمت بعدة شكايات الى السيد الوكيل العام للملك لى محكمة الاستئنافبطنجة تتهم فيها عصابة اجرامية منظمة متخصصة في الاختطاف والابتزاز وسرقة الشيكات البنكية بالوقوف وراء اختطاف زوجها واحتجازه سابقا من اجل السطو على عقارته
عن / م طنجة انتر

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here