هذا القرار صادق عليه المجلس الوزاري باقتراح من وزارة الخارجية والتعاون الدولي الاسبانيةيوم الجمعة المنصرم ، وكان مشروطا بالتزام الحكومة بالقيام باشغال ترميم مسرح سرفانطيس واعادة تاهيله ليساهم في تعزيز البنية الثقافية لمدينة طنجة .
وللاشارة ظلت هذه المعلمة لسنواتطويلة في طي النسيان وعبارة عن بناية مهجورة ايلة للسقوط مما توج في الاخير من حظها في الالتفاتة من الحكومة الاسباية التي وجدت ان هذه المعلمة ستكلفها ميزانية كبيرة في الهيكلة والاصلاح واعادتها من جديد الى التنشيط المسرحي بمدينة طنجة .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here