ارتفع عدد المعتقلين على خلفية “جريمة شمهروش” بمنطقة أمليل ضواحي إقليم الحوز ، إلى 21 موقوفاً بعد إلقاء القبض أمس الثلاثاء على 3 دواعش بمدينة المحمدية.

و نقلت “مغرب أنتلجنس” ، أن عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية ألقت القبض أمس الثلاثاء 25 دجنبر على ثلاثة إرهابيين مشتبه بهم في المحمدية على بعد حوالي 30 كيلومترا من الدار البيضاء.

هذه العملية، التي جرت في الساعات الأولى من أمس الثلاثاء ، تم تنفيذها من قبل عناصر المكتب بالتنسيق مع شرطة المحمدية ليتم نقل الموقوفين إلى مقر “البسيج” بسلا.

و كان عبد الحق الخيام مدير المكتب المركزي للابحاث القضائية، قد كشف أول أمس أن عدد المعتقلين على خلفية جريمة قتل السائحتين الأوروبيين بلغ 18 شخصا.

وأبرز الخيام في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أن السلطات الأمنية أوقفت خمسة أشخاص جدد على صلة بالجريمة، مشيرا إلى أن هذه الاعتقالات جرت في مدن مختلفة من المملكة.

وكان تم توقيف المشتبه بهم الأربعة الرئيسيين في الجريمة التي وصفتها السلطات ب “الارهابية”، بين الاثنين والخميس الماضيين في مراكش.

وقتلت الطالبتان الدنماركية لويزا فيسترغر يسبرسن والنروجية مارين أولاند ليل 16 الى 17 دجنبر 2018 في منطقة إمليل، حيث كانتا تمضيان إجازة.

وأوضح المسؤول الأمني أن الضحيتين اللتين عثر على جثتيهما في منطقة معزولة في جبال الاطلس الكبير يقصدها هواة رياضة المشي والتجول في الجبال، “تعرضتا للطعن والذبح ثم قطع الراس”.

أنشر 0 غرد 0

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here