يبدأ اتحاد طنجة، مشواره في دوري أبطال أفريقيا، عندما يواجه الثلاثاء، ضيفه إليكت التشادي، في ذهاب الدور التمهيدي.

وفاز الفريق الطنجي بلقب الدوري المغربي في الموسم الماضي، وهو ما خول له تمثيل الكرة المغربية في أقوى المنافسات الأفريقية.

ويمر اتحاد طنجة، بأزمة نتائج في الدوري المغربي، إذ حقق فوزا واحدا و7 تعادلات وهزيمة واحدة، من أصل 9 مباريات، الأمر الذي جعل الفريق يتعرض لانتقادات كثيرة، خاصة وأن جماهير الاتحاد كانت تنتظر مستوى أفضل، باعتبار أن فريقها بطلا للمغرب.

ويخوض التونسي أحمد العجلاني واحدة من أهم مبارياته، بعد أن أبدى مجلس الإدارة انزعاجه من النتائج التي يسجلها الفريق، وبات مستقبله على المحك.

وسيكون العجلاني مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية، من أجل تفادي المزيد من الانتقادات، وكذا لتسهيل مهمة الفريق بمباراة الإياب.

وسيعرف اتحاد طنجة، بعض الغيابات المهمة، أبرزها عصام الراقي وعمر العرجون للإصابة.

وقال العجلاني في تصريحات صحفية، إنه لا يعرف الكثير عن خصمه التشادي، مؤكدا أن فريقه مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية، تحسبا لموجهة الإياب.

وطالب الجمهور الطنجاوي بالحضور بكثافة لدعم اللاعبين، متمنيا أن تكون هذه المباراة نقطة الانطلاق الحقيقية لفريقه.
كوو

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here