قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي الربيعي خلال حديثه في مؤتمر صحفي أقيم يوم الثلاثاء في العاصمة طهران إن طهران لن تعيد التفاوض في الاتفاق النووي، الموقّع عام 2015، مع إدارة الرئيس بايدن. وأضاف: « إذا أوفت الإدارة الأمريكية المقبلة بالتزاماتها وتخلت عن الممارسات السابقة، فمن الممكن إيجاد إطار قانوني موجود مسبقاً حيث يمكننا إيجاد أرضية مشتركة حول القضايا التي نريد العودة إلى التزاماتنا بشأنها ». وتطرق الربيعي لحادث اقتحام مبنى الكابيتول مؤخراً من جانب أنصار الرئيس ترامب وقال: « ما يهمنا هو التحذيرات التي لطالما أطلقناها منذ بداية إدارة ترامب حول عواقب الفوضى والأحادية في هذه الإدارة ». وأضاف قائلاً: « إن تكلفة الصمت وأحياناً منتقدي ترامب داخل الولايات المتحدة بسياساته المعادية لإيران قد أصابت الأمريكيين في بلادهم في نهاية المطاف ».

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here