أصيبت عدد من المباني في غرناطة، من بينها قصر الحمراء الشهير، بأضرار يوم الأربعاء، بعد أن ضربت سلسلة زلازل جنوب إسبانيا الأسبوع الماضي. وعلى الرغم من أن مجلس أمناء قصر الحمراء، وهو أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو، لم يحدد أي تأثيرات قد تهدد المبنى من الناحية الهيكلية، إلا أنهم أبلغوا عن وجود أضرار طالت أسوار توري دي لاس غاليناس « برج الدجاج » والمقرر تدعميه على وجه السرعة. وزارت فرق الإطفاء في غرناطة منازل في المدينة في أعقاب الزلازل، حيث تصدعت جدران وأسقف عدة منازل، وسقطت بعض حجارة الآجر من الأسقف إلى الشوارع. ووصف أحد السكان لحظات الهزات الأرضية في منزل متضرر، قائلا: « أصبت بصدمة، ورأيت المنازل تتحرك والدخان يخرج منها وكنت أنا أتحرك أيضاً بسبب الزلزال. كان الوضع جنونياً بشكل لا يصدق ». وفي السياق، قام فريق من الخبراء بتفقد كاتدرائية غرناطة في المنطقة الحضرية من المدينة من أجل تقييم سلامة البناء الذي يعود تاريخه إلى القرن الخامس عشر، حيث أكدوا وجود أضرار بقاعدة الصليب الموجود على سطح الكاتدرائية. ضربت سلسلة من الزلازل، الأسبوع الماضي، مقاطعة غرناطة الواقعة في واحدة من أكثر المناطق النشطة زلزالياً في البلاد، حيث بلغ عددها 49 زلزالاً يوم الخميس فقط بحسب معهد ناشيونال جيوغرافيك الإسباني، بلغت شدة أكبرها 4.3 درجة على مقياس ريختر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here