أجلت السلطات مئات من سكان لا بالما يوم الثلاثاء مع استمرار ثوران بركان « كومبري فييخا ». وأظهرت لقطات مصورة عناصر شرطة ينظّمون السير مع تشكّل أرتال من السيارات في شوارع الجزيرة، وسط الدخان المنبعث من البركان الثائر. وبدأ البركان ثورانه في 19 سبتمبر/ أيلول، مجبرا الآلاف من السكان على الإجلاء، وملحقا أضرارا بآلاف المنازل ومئات الهكتارات من الأراضي.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here